العرب سلايدر

داعش يعلن مسؤوليته عن “مجزرة البودور” جنوب تكريت

أعلن تنظيم داعش الجمعة مسؤوليته عن قتل عائلة كاملة بعد أن اتهمها بالتعاون مع الحشد الشعبي جنوب تكريت.

ووقع الحادث يوم أمس، عندما أقدم مسلحون يرتدون الزي العسكري على اقتحام عدد من المنازل في منطقة البودور، بحسب مصادر أمنية.

وفي بادئ الأمر، قتل المسلحون سبعة أشخاص وأصابوا شخصاً ثامناً بجروح قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بجراحه في المستشفى.

وقال تنظيم داعش على منصاته الإلكترونية إن مسلحيه داهموا منزلاً تقطنه “خلية جواسيس” تعمل لصالح الحشد الشعبي في المنطقة، ثم قتلوا بسلاح كاتم للصوت ستة أشخاص بينهم امرأتان.

وداهم مسلحو التنظيم منزلاً آخر وقتلوا شرطياً، ثم داهموا منزلاً ثالثاً وقتلوا فيه محامياً في المنطقة نفسها.

اترك رد