تكهن ميك كليغ، مدرب اللياقة البدنية السابق لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، بالعمر الذي سيبلغه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو قبل أن يعتزل اللعب.

وقال كليغ في مقابلة مع صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، إن رونالدو قد يبقى في الملاعب حتى يبلغ 41 عاما، مستمدا توقعاته من رؤيته لمهاجم يوفنتوس الإيطالي على أنه مهووس بكونه الأفضل على الإطلاق.

وأضاف كليغ أن الدون كثير التمرينات، ويهتم جدا بنظامه الغذائي، ويتجنب التوتر، ويراعي أدق التفاصيل، مشيرا إلى أن هذه السمات ستمكنه من تسجيل أكثر من 805 أهداف (وهو عدد الأهداف التي سجلها المهاجم النمساوي جوزيف بيكان).

وعمل كليغ ضمن الجهاز الفني للسير أليكس فيرغسون خلال الفترة التي لعب فيها رونالدو للشياطين الحمر من 2003 حتى 2009، وكان أحد من أثروا في بنية النجم البرتغالي ولياقته البدنية.

اترك رد