متابعة – AMSA

هاجم تحالف الفتح في العراق، اليوم السبت، تصريح رئيس الجمهورية برهم صالح عن قانون الاقتراض ووصفه بـ”العنصري”، فيما اشار الى ان الرئيس لم يعلق على رفض كردستان تسليم واردات النفط للمركز.

وقال النائب عن التحالف عبد الامير المياحي إن “تصريحات رئيس الجمهورية برهم صالح بشأن الاقتراض تعطي رسائل واضحة عن العنصرية وعدم المساوة”، مبينا أن “هذه التصريحات لو جاءت من رئيس اقليم كردستان نيجرفان بارزاني، فان القضية طبيعية وقد يعاتب عليها”.

وأضاف “كان يفترض على صالح ان لا يدلي بتصريحات يعاتب عليها وتعطي انطباعات بأن هناك شخصيات لاتزال تعمل بالقومية والطائفية”.

وتساءل المياحي “اين المساوة لكي يصرح صالح اليوم بينما لم يعلق عن رفض حكومة اقليم كردستان تنفيذ القانون وتسليم واردات 250 الف برميل”، مؤكدا أن “صالح اعطى رسالة انه غير ملتزم بالقانون وغير منفذ له مع انه يتسنم منصب رئيس جمهورية العراق”.

وكان رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح أكد أمس الجمعة (13 تشرين الثاني، 2020)، أن إقرار قانون تمويل العجز المالي الذي صوت عليه مجلس النواب، تم بغياب التوافق الوطني وتحديداً من المكون الكردي، معتبرا ذلك بأنه سابقة “سلبية” في العمل السياسي. 

اترك رد